اخبار السياحة والسفرأخبار

وزير السياحة والآثار: شركات الطيران تستهدف زيادة رحلاتها إلى مصر

الاستثمار نيوز

اختتم أحمد عيسى وزير السياحة والآثار، زيارته الحالية للعاصمة الإسبانية مدريد، بعقد مجموعة من اللقاءات المهنية مع مسئولي ومالكي ومديري بعض شركات الطيران الإسبانية، من بينهم شركات كل من إيبيريا (Iberia)، وإيبيريا إكسبرس (Iberia Express)، وإيديلويس (Edelweiss).

وشارك في حضور هذه اللقاءات يمني البحار مساعد الوزير للشئون الفنية وشئون مكتب الوزير، ومحمد محسن الملحق السياحي بالمكتب السياحي المصري في لندن والمشرف الإداري والمالي على المكاتب السياحية بكل من فرنسا والصين ودول الإشراف التابعة لها.

وشهدت هذه اللقاءات، مناقشات موسعة حول سبل تعزيز التعاون المشترك لجذب المزيد من حركة الطيران والسفر لمصر من مختلف دول العالم ومن السوق الإسباني بصفة خاصة.

كما تم بحث سبل الاستفادة من الشبكة الواسعة لهذه الشركات، وتواجدها بالعديد من دول العالم لجذب المزيد من الحركة السياحية من هذه الدول لمصر.

وحرص أحمد عيسى، خلال اللقاءات، على إطلاع مسئولي شركات الطيران، بأبرز المستجدات التي تشهدها صناعة السياحة في مصر، وملامح الخطط والاستراتيجيات التي يتم العمل عليها خلال الفترة المقبلة لدفع مزيد من الحركة السياحية الوافدة لمصر.

كما تحدث عن سبل الترويج السياحي الممكنة مع هذه الشركات من خلال برامج تحفيز الطيران أو تنفيذ حملات ترويجية مشتركة Co Marketing والتي تمم بالتعاون مع شركاء المهنة المحليين والدوليين من منظمي الرحلات وشركات الطيران، وتستهدف تسليط الضوء بصورة أكبر على المقصد السياحي المصري بكافة أنماطه ومنتجاته ومقوماته السياحية والأثرية المتنوعة.

وأكد الوزير على وجود تكامل واسع بين عمل وزراتي السياحة والآثار والطيران المدني ولا سيما في ظل أهمية الطيران بالنسبة للسياحة في مصر وخاصة لتحقيق مستهدفاتها ولربط المدن والمقاصد السياحية المصرية ببعضها البعض.

واستعرض سياسات وآليات تحفيز الطيران، وتفاصيل برنامج تحفيز الطيران الذي تم مد العمل به حتى شهر أبريل المقبل ولا سيما في ظل باقة التحفيز الإضافية التي تقدمها الوزارة لشركات الطيران Booster Campaign بما يساهم في زيادة عدد رحلات الطيران الوافدة لمصر خلال الفترة المقبلة وتحقيق الدولة المصرية لمستهدفاتها من صناعة السياحة.

وأوضح أحمد عيسى أن زيادة مقاعد الطيران القادمة إلى مصر هو أحد المحاور الرئيسية الجاري العمل على تحقيقها منذ إطلاق الاستراتيجية الوطنية لتنمية السياحة في مصر في نوفمبر 2022.

وأوضح أن الجهود التي تم بذلها في هذا الملف بالتعاون والتنسيق المستمر مع وزارة الطيران المدني قد أتت بثمارها حيث زادت مقاعد الطيران القادمة لمصر في عام 2023 إلى أكثر من 35 % عن مثيلتها في عام 2022، مشيراً إلى أنه للوصول بمستهدفات صناعة السياحة في مصر في 2028 إلى 30 مليون سائح يتطلب زيادة مقاعد الطيران إلى 3 أضعاف أعدادها الموجودة عام 2021.

وفي حديثه، أشار أحمد عيسى إلى الزيارات التعريفية Fam Trips التي يتم تنظيمها لشركاء المهنة لزيارة مصر للاطلاع على المستجدات التي يشهدها المقصد السياحي المصري على أرض الواقع، وكذلك على التنوع الكبير بالمقومات السياحية والأثرية.

وتحدث أحمد عيسى عن بعض المنتجات السياحية الجديدة التي يتم العمل عليها ومنها منتج القاهرة الكبرى الثقافي الجديد والذي من شأنه أن يجعل من مدينة القاهرة مقصداً سياحياً قائماً بذاته.

وأوضح ان هذا المنتج سيقدم فرصة لزيارة العديد من الأماكن السياحية والأثرية بها من خلال عدد من المسارات لتكون بذلك مدينة القاهرة Short City Break، لافتاً إلى أن ذلك سيساهم أيضاً في زيادة أعداد الليالي السياحية بها حيث أن السائح يأتي حالياً إلى القاهرة لقضاء في المتوسط ما بين 3 إلى 4 أيام ولكن من خلال هذا المنتج ستمتد مدة زيارته لها إلى 12 يوم.

كما لفت إلى افتتاح المتحف المصري الكبير وما سيقدمه للعالم، وأن المتحف سيكون النواة الأولى لهذا المنتج ولا سيما أن كثير من السائحين سيأتون من مطار سفنكس ليستمتعوا بالتجربة السياحية متميزة بالمتحف ومنطقة أهرامات الجيزة وما تشهده التجربة السياحية بها من تطوير وتحسين في الزيارة وفي جودة الخدمات المقدمة بها ولا سيما شركة القطاع الخاص التي تقوم بتحسين وتطوير الخدمات بهذه المنطقة.

كما أشار أيضاً إلى المخطط التنظيمي العام Master Plan المقرر الإعلان عنه قريباً بالتعاون مع وزارة الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية لتطوير عدد من المناطق السياحية وإتاحتها للمستثمرين بما يحقق الاستغلال الأمثل لها وتدعيمها بمختلف أنواع الأنشطة الخدمية والترفيهية ومنها المنطقة الواقعة من مطار سفنكس الدولي إلى منطقة هرم سقارة والتي تضم أيضاً أهرامات الجيزة والمتحف المصري الكبير.

ومن جانبهم، تحدث مسئولي شركات الطيران عن ثقة شركاتهم في الإمكانيات السياحية المتنوعة في المقصد السياحي المصري، وحرصها وخططتها المستمرة لزيادة رحلات الطيران إلى مصر.

جدير بالذكر ان زيارة وزير السياحة والآثار لمدريد قد جاءت للمشاركة في فعاليات الدورة ال ٤٤ للمعرض الدولي للسياحة والسفر FITUR2024.

وقام الوزير خلال هذه الزيارة بعقد مجموعة لقاءات رسمية، وأخرى مهنية مكثفة مع عدد من شركاء المهنة في صناعة السياحة الدوليين من منظمى رحلات وشركات سياحة وشركات طيران، ومسئولي ومالكي بعض المنشآت الفندقية، بالإضافة إلى لقاءات متنوعة مع ممثلي وسائل الإعلام الإسبانية والدولية.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى