أخباراخبار السيــارات

مصنعو السيارات: صناعة أشباه المواصلات في مصر ستحدث طفرة كبيرة- الاستثمار نيوز

الاستثمار نيوز

قال خالد سعد أمين رابطة مصنعي السيارات في مصر، إن اجتماع مجلس الوزراء اليوم مع الجانب الصيني لبحث سبل التعاون لتصنيع أشباه المواصلات التي تدخل في صناعة السيارات ، سيحدث طفرة كبيرة في توطين الصناعة المحلية لمصر أولا والشرق الأوسط وإفريقيا بالطبع .

وأضاف ” سعد ” في تصريحات صحفية  أن ما حدث اليوم يعد حدثا كبيرا لمصر والشرق الأوسط خاصة بعد الأزمات المتكررة عالميا منذ جائحة كورونا ” ” ونقص أشباه الموصلات التي صاحبها نقص في الانتاج لكبري مصانع السيارات العالمية ، كما تدخل أشباه الموصلات ايضا في صناعات عدة أبرزها السيارات والطائرات الأجهزة الكهربائية .

يذكر أن الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، قد عقد مساء اليوم، بمقر الحكومة بالعاصمة الإدارية الجديدة، اجتماعًا مع مسئولي شركتين صينيتين هما: “الصين الوطنية لمواد البناء” (CNBM) و”هوني كابيتال” (HONY Capital)؛ لاستعراض فرص التعاون والاستثمار والتمويل الممكنة في السوق المصرية بمجال توطين صناعة مكونات محطات الطاقة الشمسية وأشباه الموصلات

كما تطرق رئيس الشركة إلى جهودها وخبراتها في مجال تصنيع أشباه الموصلات، التي تمثل مُدخلاً مهماً في صناعة السيارات الكهربائية، معرباً عن تطلع الشركة للتعاون مع مصر في مجال صناعة السيارات الكهربائية من خلال أشباه الموصلات.

وأكد على العلاقات الوثيقة التي تربط بين مصر والصين، وتطلع الشركة لتقديم خبراتها في إطار التعاون في مجالي الخلايا الشمسية وأشباه الموصلات، وأن تصبح مصر مركزاً هاماً لعمليات الشركة، ونموذجاً رائداً في المنطقة في هذا الصدد.

وأشار إلى إمكانية البدء في التعاون في مجال تصنيع الخلايا الشمسية، وذلك بما يسهم في زيادة حجم الطاقة المنتجة من مصادر الطاقة المتجددة.

وقال رئيس شركة “هوني كابيتال” أن الشركة بإمكانها توفير التمويل لمصر لدعمها على المضي قدماً في مجالات التعاون المقترحة.

وفى ختام الاجتماع، أكد رئيس الوزراء أهمية الاستمرار في المشاورات، دفعاً لسبل التعاون المشترك مع الشركة خلال الفترة المقبلة، معربًا عن تطلعه للحصول على تفاصيل ورؤية محددة من الشركة للتعاون بين الجانبين في المجالات المقترحة.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى