أخبار البنوك والتأمينأخبار

صافي أرباح «الإمارات دبي الوطني-مصر» يقفز 174% خلال 2023.. ويسجل  3.24 مليار جنيه

الاستثمار نيوز 

استمراراً للأداء القوي في السوق المصرفي المصري، أعلن بنك الإمارات دبي الوطني- مصر، عن تحقيقه نتائج أعمال قياسية خلال عام 2023، حيث أظهرت القوائم المالية المستقلة للبنك، ارتفاع صافي أرباحه إلى 3.24 مليار جنيه خلال عام 2023، مقابل 1.2 مليار جنيه خلال عام 2022، بمعدل نمو 174%، مسجلًا بذلك أعلى معدل نمو سنوي في أرباح البنك منُذ بدء أعماله في مصر.

وسجلت أرباح البنك قبل ضرائب الدخل 4.9 مليار جنيه خلال عام 2023، مقابل 2 مليار جنيه خلال عام 2022، بمعدل نمو 141%، وزيادة قُدرت بحوالي 2.9 مليار جنيه.

وشهد صافي الدخل من العائد ارتفاعاً بنسبة 69%، ليسجل 7.3 مليار جنيه خلال 2023، مقابل 4.3 مليار جنيه خلال 2022، بزيادة قدرها 3 مليارات جنيه.

وارتفع صافي الدخل من الأتعاب والعمولات بنحو 110% خلال العام الماضي، ليصل إلى 1.1 مليار جنيه خلال 2023، مقارنة بـ534.1 مليون جنيه خلال 2022.

وعلى مستوى المحافظ المالية الرئيسية لبنك الإمارات دبي الوطني- مصر، ارتفع حجم أصول البنك بمعدل 27% خلال العام الماضي، ليسجل 128.1 مليار جنيه بنهاية ديسمبر 2023، مقابل 100.9 مليار جنيه بنهاية ديسمبر 2022، بزيادة بلغت 27.2 مليار جنيه، والجدير بالذكر أن تلك الزيادة السنوية هى الأكبر للبنك خلال العقد الأخير.

وصعدت محفظة ودائع العملاء بنسبة 20%، لتبلغ 102.7 مليار جنيه بنهاية ديسمبر 2023، مقارنة بـ 85.2 مليار جنيه بنهاية ديسمبر 2022، بقيمة زيادة قُدرت بحوالي 17.5 مليار جنيه، وهو ما يعكس ثقة العملاء في المنتجات والخدمات التى يقدمها البنك والتي تتوافق مع تطلعات المودعين.

وتوسع البنك في منح التمويلات خلال العام الماضي، ليرتفع إجمالي قروضه للعملاء بواقع 13.7 مليار جنيه، وهى أعلى قيمة زيادة سنوية منُذ دخوله السوق المصري، ليصل إجمالي المحفظة إلى 60.1 مليار جنيه بنهاية عام 2023، مقابل 46.4 مليار جنيه بنهاية عام 2022، وذلك على خلفية نمو التمويلات لقطاعي؛ الشركات، والتجزئة المصرفية أو الأفراد.

وقفزت تمويلات البنك للشركات بحوالي 36% خلال العام الماضي، لتبلغ 46 مليار جنيه بنهاية عام 2023، مقارنة بـ 33.9 مليار جنيه بنهاية عام 2022.

وارتفعت قروض بنك الإمارات دبي الوطني لقطاع التجزئة المصرفية (الأفراد) بواقع 12.8% خلال 2023، لتصل إلى 14.1 مليار جنيه بنهاية العام الماضي، مقابل 12.5 مليار جنيه بنهاية 2022.

وتعقيبًا على هذه النتائج القياسية للبنك، قال عمرو الشافعي؛ الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لبنك الإمارات دبي الوطني – مصر إن التطورات الكبيرة والأرقام الإيجابية التي استطاع البنك تحقيقها خلال العام الماضي جاءت نتاج جهد كبير من كل فريق العمل بالبنك، وفي ضوء استراتيجية واضحة تعمل عليها إدارة البنك وتستهدف تعزيز ومضاعفة حجم أعمال البنك في السوق المصري حلال الفترة المقبلة، ودعم حصصه السوقية في كافة فروع النشاط المالي.

وأكد عمرو الشافعي أن البنك سيمضي خلال الفترة المقبلة في تنفيذ استراتيجيته التوسعية في السوق المصري، وسيعظم من استثماره للفرص المربحة في هذا السوق الواعد على مستوى المنطقة العربية ككل، مشيراً إلى أن الفترة المقبلة ستشهد تعزيز تنافسية كافة المنتجات والخدمات التي يقدمها البنك، وذلك لرفع مستوى توافقها مع تطلعات عملاء البنك الحاليين والمستهدفين في المستقبل.

وأضاف أن البنك يتحرك في تنفيذ توسعاته بأسلوب علمي مدروس، ويثق بشكل تام في قدرته على إضافة المزيد للسوق المصرفي المصري الواعد خلال الفترة المقبلة.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى