اخبار السياحة والسفرأخبار

رجال الأعمال يتجهون نحو الاستثمار في السياحة البيئية: 1.3 تريليون دولار سنويًا

الاستثمار نيوز

 

تجهز الحكومة، فرصًا استثمارية واعدة في مجال السياحة البيئية لاستقطاب استثمارات ذات عوائد سريعة في هذا المجال، لتحقيق خطتها في استهداف أسواق سياحة مختلفة وتنوع المنتجات السياحية، وكذلك تنوع الفرص الاستثمارية المتاحة أمام رجال الأعمال بين منشآت سياحية ونزل بيئية (ايكولودج) وأماكن مخصصة لممارسة أنشطة وخدمات السياحة البيئية المختلفة
وتعتمد مصر على منتجان للسياحة، وهما الثقافية، وهي أهم وأقدم أنواع السياحة في مصر وتعتمد على زيارة المواقع الأثرية (الفرعونية واليونانية والرومانية والمتاحف) وتمثل نسبة 20% من إجمالي السياحة الوافدة لمصر، والترفيهية وتستحوذ على 80% من السياح الذين يزورون مصر للاستمتاع بشواطئ البحر الأحمر واعتدال الطقس خلال فصل الشتاء.
رغم الأهمية الاقتصادية للسياحة البيئية، والتي يصل عائدها إلى أكثر من تريليون دولار سنويًا، إلا أن حصة مصر ف هذا النشاط ضعيفة جدًا، رغم توافر تراث طبيعي متنوع مثل المحميات الطبيعية والجبال والأودية، ولذا تسعى الحكومة ممثلة في وزارة البيئة بالتعاون مع وزارة السياحة لجذب الاستثمار في السياحة البيئية لزيادة أعداد السياح، وإضافتها كنشاط جديد للسياحة في مصر.
السياحة البيئية
السياحة البيئية
في هذا الصدد قال محمد عليوة، خبير السياحة البيئية، إن السياحة البيئة نمت بشكل ملحوظ خلال السنوات الماضية ليصل حجم عوائدها 1.3 تريليون دولار وبعدد سياح يتجاوز 900 مليون سائح سنويًا، وبمتوسط إنفاق 425 دولار لليلة الواحدة وهو ما يعادل حوالي 5 أضعاف معدل إنفاق السائح الأوروبي في مصر، مضيفًا أن نجاح مصر في استقطاب مليون سائح بيئي قد يرفع الإيرادات السياحية بقيمة 5.2 مليار دولار سنويًا.
أضاف أن وزارة البيئة وضعت خطة لتنمية السياحة البيئية داخل المحميات الطبيعية في مصر لتصبح مقصدًا سياحيًا بيئيًا من الأكثر جذبًا في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، مستغلة المزايا التنافسية لمصر سواء تمتعها بمناظر طبيعية وتنوع البيئات والثقافات المحلية للسكان المحليين للمحميات، ولتحقيق هذا الهدف تعمل الوزارة على محورين الأول طرح فرص استثمارية في مجال السياحة البيئية، وفي هذا الصدد أعدت الوزارة 48 فرصة استثمارية داخل المحميات بما يقارب 36 مليون دولار.
وذكر أن المحور الثاني وهو دمج تنفيذ المعايير البيئية بالقطاع الفندقي ودعم تطبيق العلامات الخضراء في المنشآت الفندقية والأنشطة المختلفة بالسياحة مثل سياحة الغوص وبلغ عدد الفنادق الحاصلة على علامة النجمة الخضراء 176 فندقًا، وأكثر من 40 مركز غوص، وكذلك تم إطلاق مبادرة “نحو التنمية الخضراء لقطاع السياحة” في عام 2021، ثم إعداد الدليل الإرشادي لدمج المعايير الاستدامة بالقطاع الفندقي، إضافة لتدريب العاملين بالفنادق على تطبيق هذه المعايير، والتي ساهمت في توفير ملحوظ في مصروفات الفنادق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى