أخباراخبار الاستثمار

تطوير خدمات إحدى القرى في أسوان: جهاز تنمية المشروعات يوقع عقود مع المحافظة- الاستثمار نيوز

الاستثمار نيوز

في إطار جهود الدولة لتوفير الخدمات الأساسية للمجتمعات في المناطق الحدودية والأكثر احتياجا والتعاون القائم بين جهاز تنمية المشروعات ومختلف مؤسسات الدولة المعنية لتنفيذ برامج تنموية متكاملة تنعكس إيجابا على تحقيق حياة أفضل للمواطنين بهذه المناطق، تم توقيع عقدين بين جهاز تنمية المشروعات ومحافظة أسوان لتطوير الخدمات الأساسية بقرية كركر باجمالي قدره 2.5 مليون جنيه بتمويل من برنامج الأمم المتحدة الإنمائي ضمن اتفاقية مشروع “تحسين المستويات المعيشية في المجتمعات المضيفة للاجئين السودانيين في محافظة أسوان “.

وقام كل من باسل رحمي الرئيس التنفيذي لجهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر واللواء أشرف عطية محافظ أسوان بتوقيع العقد الأول بقيمة 2 مليون جنيه وذلك بحضور روحي أفغاني نائب الممثل المقيم لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي ولفيف من مسئولي الجهاز والمحافظة وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي.

ويهدف العقد لترميم وصيانة الوحدة الصحية في قرية كركر بمركز أسوان لتوفير الخدمات الصحية المناسبة للمواطنين واللاجئين من الاشقاء السودانيين المقيمين في المنطقة وسيتم تنفيذ المشروع باستخدام العمالة الكثيفة من المنطقة حيث من المتوقع أن يوفر حوالي 2000 يومية عمل خلال فترة التنفيذ.

كما تم توقيع عقد ثان بين الجهاز وجمعية المستقبل للتنمية وحماية المستهلك والبيئة بالمحافظة باجمالي تمويل قدره 500 ألف جنيه حيث قام بالتوقيع الدكتور وليد درويش رئيس القطاع المركزي للتنمية المجتمعية والبشرية بالجهاز والأستاذ يوسف يحيى عضو مجلس إدارة جمعية المستقبل للتنمية وحماية المستهلك والحفاظ على البيئة بمحافظة أسوان.

ويهدف العقد لتشغيل الفتيات (18-29 سنة) في مبادرات العناية بالصحة الإنجابية بقرية كركر وتوعية السيدات بخدمات تنظيم الأسرة والصحة الإنجابية ورعاية الأمومة والطفولة لتيسير حصولهم على هذه الخدمات ومن المتوقع أن يوفر المشروع 6600 يومية تشغيل للفتيات في هذه المناطق .

وأوضح رحمي أن توقيع هذه العقود إنما يأتي في إطار التعاون بين الجهاز وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي لتنفيذ برامج تنموية تعمل على تلبية احتياجات المناطق الأكثر احتياجا خاصة بعد نزوح الأشقاء السودانيين للإقامة بها مما يتطلب تطوير الخدمات التي يتم تقديمها لتتلاءم مع الكثافة العددية المتزايدة للمقيمين فيها وتضمن استمرار حصولهم على الخدمات الأساسية بنفس القدر من الجودة والكفاءة.

وأضاف أن هذا التعاون يعبر عن التزام الجانبين بالعمل على تنفيذ مداخلات متنوعة بالتنسيق مع جهات الدولة المعنية ومؤسسات المجتمع المدني والقطاع الخاص بمحافظة أسوان لضمان تحقيق مستوى معيشى أفضل وفرص عمل للاجئين السودانيين وسكان هذه المناطق.

وأكد اللواء أشرف عطية محافظ أسوان أن الدولة المصرية حريصة على بذل أقصى الجهود لتقديم كافة الخدمات الأساسية للمواطنين مشيرا إلى التنسيق المستمر بين مختلف الجهات المعنية للعمل على مواجهة الأثار المترتبة على تدفق الأشقاء من اللاجئين السودانيين لمحافظة أسوان ومساعدة المجتمعات المحلية على استيعاب الأعداد الوافدة من اللاجئين وضمان عدم تأثر الخدمات المقدمة للمواطنين بل العمل على تطويرها والتوسع فيها بما يخدم السكان واللاجئين على حد سواء.

وأشاد عطية بالتعاون القائم مع جهاز تنمية المشروعات وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي لتنفيذ مشروعات متنوعة تضمن توفير مستوى معيشي مناسب للمواطنين مؤكدا أن المحافظة من جانبها تقدم كافة أوجه الدعم الممكنة للإسراع في تنفيذ هذه المشروعات.

وأشار روحي أفغاني نائب الممثل المقيم لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي إلى أن ترميم الوحدة الصحية بقرية كركر يعبر عن التزام البرنامج بضمان حصول المواطنين بالقرية واللاجئين السودانيين على خدمات صحية جيدة مشيرا إلى أن برنامج الأمم المتحدة الانمائي يتعاون مع مختلف الجهات وأصحاب المصالح بهدف توفير بيئة اجتماعية واقتصادية أفضل تسهم في تحقيق التنمية المستدامة بالمحافظة وهو الأمر الذي يؤكد على الدور الذي يقوم به البرنامج للعمل على تحقيق مستقبل أفضل لكافة المواطنين مما يتفق مع الجهود المحلية والعالمية في هذا الإطار.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى