أخباراخبار الفن والثقافة

براد بيت يحاول تهدئة الأجواء مع ابنه وسط شائعات عن مذكرات مثيرة للأخير

الاستثمار نيوز- يحاول النجم العالمي براد بيت يائسًا إصلاح علاقته المتوترة مع ابنه الأكبر من أنجلينا جولي بالتبني “مادوكس جولي بيت”، وسط شائعات بأن مادوكس يكتب مذكراته، ووفقا لتقرير صادر عن مجلة “OK” يكتب الشاب، البالغ من العمر 22 عامًا، قصة مثيرة لفضح الحالة الغريبة لوالده النجم العالمى.يقول التقرير، إنه تم إعداد المذكرات المزعومة لاستكشاف علاقة مادوكس مع براد بيت ومعركتهما بالطائرة فى عام 2016، والتى ورد أن الممثل أساء خلالها إلى جولي وأطفالهما.

 

وفي الوقت نفسه، قالت نفس الصحيفة، إن براد بيت يعمل على تهدئة التوتر مع مادوكس من خلال تحمل المسؤولية الكاملة عن خلافهما عام 2016، وقال مصدر للمجلة، إنه في حين أن أبناء بيت الأكبر سناً، مادوكس وزهرة وباكس، يبدو أنهم ضده، إلا أنه على علاقة جيدة مع أطفاله الأصغر سناً، شيلوه وفيفيينا ونوكس.

 

وقال المصدر، “إنه على علاقة جيدة معهم، لقد فقد الكثير من الوقت الثمين معهم خلال معركة الحضانة، وهو مصمم على عدم تفويت المزيد”، وأضاف: “لقد تحمل براد بيت المسؤولية الكاملة عن أفعاله، والأمر متروك الآن لأطفاله ليتخذوا قرارهم بشأنه ويروه على حقيقته”.

 

على جانب آخر، يشار إلى أن النجم العالمي براد بيت أصيب – فى وقت سابق – بالصدمة بعد أن تسرب إلى وسائل الإعلام منشورًا له وابنه أنجلينا جولى بالتبنى، باكس ثين جولى بيت، كتبه في عام 2020، علاوة على ذلك، تخلت ابنته بالتبني، زهراء، عن اسمه الأخير، ما جعل دور بيت في حياة أطفاله واضحًا للعالم، ومع ذلك، قال أحد المقربين من بيت إنه “يعيش بشكل رائع” في حياته مع إينيس دي رامون.

 

وأفاد التقرير بأن براد بيت يبدو أنه يخطط حاليًا لتطور علاقته بصورة أكبر مع اينيس دى رامون محبوبته الحالية، ويأتى ذلك فى وقت يستعد فيه الثنائى لاحتفال مميز بعيد ميلادهما داخل حفل واحد، حسب تقرير نشرته صحيفة “ديلى ميل” البريطانى.

 

وأضاف التقرير أن نجم هوليود يتزامن عيد ميلاده الـ 60 في 18 ديسمبر، أي قبل يوم واحد فقط من بلوغ صديقته مصممة المجوهرات عامها الـ31، وبالتالي لا يجدا مانعًا من الاحتفال سويًا بعيد ميلادهما بالتزامن مع عطلة نهاية العام الجارى.

 

وقد أتى ذلك بعدما بدا نجم هوليود براد بيت لا يكترث إلى الاتهامات التى وجهها له ابنه بالتبنى باكس خلال الفترة الأخيرة بعدما أطلق عليه سيل من الأوصاف السيئة والانتقادات عبر حسابه على إنستجرام متمنياً أن تنكشف حقيقته للعالم يوماً ما ومؤكداً على أنه ليس شخص رائع على الإطلاق.

 

براد بيت لم يدر بالاً لما سبق وظهر بصحبة سيارته البورش الكهربائية الجديدة، وظهرفى غاية السعادة عندما التقطت الصور له من قبل مصوري الباباراتزى وكأن شيئاً لم يحدث.

 

وكان باكس قد قال في منشور له أن براد بيت جعل حياتهم أسوأ وأشبه بالجحيم، بقوله: “لقد جعلت حياة المقربين منك جحيمًا دائمًا”، وأضاف: «يمكنك أن تقول لنفسك وللعالم ما تريد، ولكن الحقيقة ستظهر للنور يومًا ما».

 

جدير بالذكر أن براد بيت تبنى باكس رسمياً عام 2007 بعد عام واحد من تبنى أنجلينا جولى له فى عام 2006.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى