أخبار البنوك والتأمين

“المصرف المتحد”يضخ 525 مليون جنيه في مبادرة الـ 3 %

الاستثمار نيوز

كشف أيمن محمد رئيس قطاع التمويل العقاري في المصرف المتحد، أن المصرف المتحد ضخ تمويلات بقيمة 525 مليون جنيه في مبادرة الـ 3 % التي أطلقها رئيس الجمهورية لنحو 700 عميل، وهي المبادرة التي لاقت إقبال كبير من الشباب تحت سن الثلاثين إلى ما قبل الأربعين.

أوضح أن المصرف المتحد يولي أهمية كبرى لمحافظات الصعيد فيما يخص التمويل العقاري، والتي منها المنيا الجديدة وأسيوط الجديدة والأقصر وأسوان وبورسعيد وغيرها من المحافظات، مؤكدا أن مصرفه يغي جميع محافظات مصر عن طريق الفروع أو ماكينات الصراف الآلي والقنوات الإلكترونية مثل الموبايل والأنترنت البنكي.

وذكر رئيس قطاع التمويل العقاري، أن المصرف المتحد يقوم بدور توعوي في عدد من المحافظات من أجل نشر الثقافة المالية والشمول المالي والتحول الرقمي وكذلك ترسيخ ثقافة التمويل العقاري لدى جميع الشرائح المصرية من رجال وإناث ومرأة لمساعدتهم في الحصول على وحدات سكنية، وذلك بالتعاون مع المؤسسات المالية المتخصصة في التدريب.

وقال، إن المصرف المتحد يحتل الترتيب السابع على مستوى البنوك مساهمة في صندوق الإسكان الاجتماعي بنحو 1.700 مليار جنيه، موضحا أن الحصة السوقية للمصرف في قطاع التمويل العقري بلغت نحو 3%.

ولفت إلى أن نسب التعثر في محفظة التمويل العقاري لا تتعدى 1% من إجمالي المحفظة عبارة عن تأخير بعض الأقساط فقط.

وقال، إن المصرف المتحد لديه العديد من البرامج المتميزة بخلاف مبادرات البنك المركزى التى يساهم فيها المصرف بفعالية سواءً لمحدودى أو متوسطى الدخل، لافتًا إلى أن المصرف يقدم أيضًا تمويلًا للأفراد للحصول على وحدات سكنية أو تجارية أو إدارية، وهو أحد البرامج التى يتميز بها.

 

وأعلن أنه سيتم الإعلان، قريبًا، عن برامج متميزة للإجارة المنتهية بالتملك، لافتًا إلى أن هذا البرنامج أحد برامج التمويل الإسلامي، وقد تم طرح هذا البرنامج بناءً على طلب شريحة كبيرة من العملاء التى تريد الحصول على تمويل إسلامي، وسيتم البدء فيه قريبًا.

وألمح، أن قطاع التمويل العقارى يقدم عدد من المنتجات والخدمات لعملائه من خلال إتاحة برامج التجزئة المصرفية المختلفة التابعة للمصرف مثل Credit Card وبطاقات الـ ATM والتحويل البنكي، تيجة البنية الأساسية فى المصرف وكذلك البنية الإلكترونية، فهناك إقبال كبير على التعامل الرقمى مع المصرف.

وكشف، أن الأوراق والمستندات المطلوبة للحصول على تمويل عقارى من المصرف تتمثل في: عقد الأرض المقام عليه المبنى يكون مسجل بالشهر العقاري، ورخصة البناء، وشهادة بعدم وجود مخالفات.

وتابع أنه قد صدر قرار 100 لسنة 2014 يقضى بأن تكون الشقة قابلة للتسجيل، وليس مسجلة بالفعل، وبصدور هذا القرار حدث رواج كبير فى سوق التمويل العقارى بعد حالة من الركود التى شهدها خلال العقود السابقة، وذلك بهدف التيسير على المواطنين فى الحصول على وحدة سكنية، مؤكدا أن مثل هذه الإجراءات ساهمت فى تعظيم قدرة البنوك بشكل عام والمصرف المتحد خاصة فى التوسع فى جميع المحافظات.

وقال إن التوسع في التمويل العقاري إحدى آليات الدولة والبنك المركزي المصري لتحقيق العدالة الاجتماعية، والقضاء على العشوائيات، فضلا عن أهميته في تحريك السوق من خلال توفير وحدات مدعومة لمتوسطي ومحدودي الدخل، فضلًا عن أن أهمية زيادة النشاط العقاري تؤدي إلى تحريك الاقتصاد، والمساهمة في زيادة معدلات النمو الاقتصادي بشكل عام.

وصرح أيمن محمد، أن المصرف وقع عددا من بروتوكولات التعاون مع شركات التطوير العقاري كمدينة مصر للإسكان والتعمير، وسيتي إيدج وكيان.
أوضح أن المصرف المتجد يمتلك مكتب تمثيل في الرياض لتسهيل فرص الحصول على وحدات سكنية للمصريين المقيمين في المملكة العربية السعودية تيسرا عليهم.

هذا ويقدم المصرف المتحد برنامج الأفراد المتميز: بسعر عائد مميز، وتمويل حتى 80 % من قيمة الوحدة، وتصل إلى 10 مليون جنيه مصري، فضلا عن المرونة في فترة السداد تصل إلى 15 سنة، وسهولة سداد التمويل، من خلال الفروع وماكينات الإيداع النقدي، بخلاف خدمة فورى للمدفوعات الإلكترونية، بالإضافة إلى تمويل كافة الشرائح للموظفين، وأصحاب الأعمال، وذوي المهن الحرة، والمصريين العاملين بالخارج، والأجانب المقيميين.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى